Youtube Twitter Facebook

جائزة العويس للإبداع

 

نتائج جائزة العويس للإبداع

الدورة 25

مقدمة 

ضمن احتفالات (عام زايد) التي أطلقتها دولة الإمارات تحتفي ندوة الثقافة والعلوم بدبي بمرور خمسة وعشرين عاماً على جائزة العويس للإبداع، تلك الجائزة المتجددة دائماً، وفاءً لذكرى المغفور له بإذن الله تعالى المرحوم سلطان العويس، واستلهاماً لعطائه الإنساني والفكري والثقافي، واستحضاراً لدوره الريادي وإيمانه المطلق بقيمة العمل الثقافي، تواصل جائزة سلطان العويس للإبداع عملها في تشجيع الفكر الجاد، واحتضان الثقافة المتميزة والأدب بمجالاته المختلفة، وكل ما من شأنه أن يقود إلى مزيد من التقدم والرقي، من خلال تكريمها وتشجيعها لمختلف الأجيال على بذل الجهد والعطاء عبر المشاركة في مختلف فروع الجائزة التي تهدف إلى تشجيع الإبداع، وإذكاء روح التنافس الخلاق بين الطاقات والمواهب وتحفيز النتاج الأدبي والفكري والفني وتسليط الضوء عليه.

في دورتها الخامسة والعشرين تكرم جائزة العويس للإبداع شخصية ثقافية إماراتية أعطت وتركت بصماتها جلية في ميادين العمل الثقافي، كما تكرم نخبة من الموهوبين الذين تعد الجائزة لهم بمثابة ومضة تنير دروب المستقبل.

تواصل جائزة العويس دورتها الجديدة بمزيد من المشاركات التي بلغت 160 مشاركة، وقد اعتمدت لجان الجائزة في تقييمها للأعمال المشاركة معايير عامة تنظر إلى الأعمال الفنية من دون تحيز متوخية أعلى درجة من الموضوعية والحيادية والنزاهة، كما راعت علمية التقييم من خلال معايير قياسية في كافة الفروع سواء البحثية أو الأدبية أو الفنية.

ستستمر جائزة العويس للإبداع سائرة على نهج مؤسسها، معتزة بثوابتها ومبادئها وقيمها، التي تشكل الأساس الراسخ للإبداع الراقي والجاد، حيث يتكامل الفكر والأدب والفن مع التقنية في عمل الجائزة.

شخصية العام الثقافية

 

الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي

 

الشيخة بدور القاسمي شخصية بارزة ومتميزة في العديد من المجالات وبخاصة في الثقافة والنشر وأدب الأطفال. أسست في عام 2007 دار كلمات للنشر، المتخصصة في إصدار كتب الأطفال ذات الجودة العالية باللغة العربية، والتي تحولت في عام 2013 إلى "مجموعة كلمات" لتضم إلى جانب دار "كلمات" للنشر، "حروف" الهادفة إلى تطوير برامج تعليمية مبتكرة تدعم التعليم باللغة العربية، و"روايات" المعنية بأدب الشباب والكبار، و"كلمات كوارتو"، المتخصصة في نشر وتوزيع الكتب المصورة باللغة العربية، إضافةً إلى "مكتبة" وهي مقهى ثقافي فكري خاص بالأطفال.

لم تقتصر نشاطات الشيخة بدور القاسمي في صناعة النشر على تأسيس دار "كلمات"، فحسب، إذ أسست وترأست جمعية الناشرين الإماراتيين لمدة 4 سنوات 2009-2013، وأعيد انتخابها لرئاسة الجمعية في العام 2017 حيث حققت الجمعية خلال فترة توليها الأولى العديد من الإنجازات، كان أبرزها حصولها في العام 2012 على عضوية كاملة في الاتحاد الدولي للناشرين، كما تشغل منصب المؤسس والرئيس الفخري للمجلس الإماراتي لكتب اليافعين -الفرع الوطني من المجلس الدولي لكتب اليافعين-، المنظمة غير الربحية التي تمثل شبكة دولية من الأفراد من كافة أنحاء العالم يجمعهم الالتزام بخلق التقارب والربط بين الطفل والكتاب.

وتحت مظلة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، أطلقت الشيخة بدور القاسمي في عام 2009، جائزة اتصالات لكتاب الطفل، أبرز جائزة لأدب الأطفال في الوطن العربي، والتي تبلغ قيمتها الإجمالية مليون درهم إماراتي، كما أطلقت في عام 2014 مبادرة "اقرأوا لأطفال سوريا" بهدف تخفيف معاناة الأطفال السوريين اللاجئين، وافتتحت من خلال المبادرة مكتبة للأطفال تحتوي على 3000 كتاب، وهي الأولى من نوعها للاجئين السوريين في المنطقة.

وإيماناً منها بأن القراءة هي الوسيلة الأفضل للنهوض بالمجتمعات ومواصلة التطور والتنمية، أطلقت الشيخة بدور القاسمي في أوائل عام 2016 مؤسسة "كلمات لتمكين الأطفال"، بهدف توفير الكتب للأطفال في المناطق المحرومة أو المتضررة من النزاعات المسلحة والحروب.

 

وعلى صعيد الثقافة العامة، تتولى الشيخة بدور القاسمي رئاسة اللجنة المنظمة لمشروع ثقافة بلا حدود، المبادرة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، بهدف إقامة مكتبة منزلية في كل بيت إماراتي بالإمارة، ونشر المعرفة والوعي العام بأهمية القراءة والمطالعة ودورها في تطور المجتمعات، والإسهام في بناء جيل مثقف وواعٍ، وتمكنت المبادرة من توزيع 50 كتاباً، كنواة لتأسيس مكتبة منزلية، على 42000 أسرة إماراتية في إمارة الشارقة.

وفي سعيها المتواصل لإتاحة القراءة لجميع أفراد المجتمع، شاركت الشيخة بدور في المؤتمر الدبلوماسي للمنظمة العالمية للملكية الفكرية، الذي أٌقيم في مدينة مراكش بالمغرب، وجاءت دعوتها للمشاركة بالمؤتمر تقديراً لرؤيتها في تعزيز الثقافة، ودورها كوسيط للتواصل مع المنظمات والمؤسسات الدولية الكبرى للمساعدة في دعم وإثراء ثقافة الأطفال وذوي الاحتياجات الخاصة، وبشكل خاص المكفوفين.

وبعد انتهاء المؤتمر، تم التوقيع على معاهدة دولية تاريخية تقضي بتسهيل وصول الكتب إلى المكفوفين، وفي إطار دعمها لهذه الاتفاقية وفي عطاء جديد تقدمه الشيخة بدور القاسمي، مَنحت دار "كلمات" حقوق النشر الخاصة بمجموعة من إصداراتها لترجمتها إلى لغة "برايل"، نظام كتابة المكفوفين.

وتقديراً لدورها في تأسيس وإدارة مجموعة كلمات، اختارت "مجلة فوربس الشرق الأوسط" الشيخة بدور القاسمي ضمن قائمة أقوى 200 سيدة عربية في قطاع الأعمال العائلية، وكرمتها المجلة في عام 2014، تقديراً لدورها الريادي في تعزيز الثقافة والأدب والمعرفة بين الأفراد من مختلف الأعمار، وبخاصة الأطفال والشباب.

وفي عام 2013، حصلت الشيخة بدور القاسمي على جائزة مهرجان طيران الإمارات للآداب، وجائزة الشخصية الداعمة للتعليم من جائزة الشارقة للتفوق والتميز التربوي، وجائزة المرأة العربية عن فئة التربية والتعليم، كما حصلت في العام ذاته على جائزة وطني الإمارات للعمل الإنساني - بصمة كلمة - عن دورها في تطوير الكتاب والقراءة في الإمارات 2013.

وتكريماً لالتزامها وإسهامها في النهوض بقطاع النشر والكتاب، وتطوير أدب الأطفال والثقافة بشكل عام في الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، حصلت الشيخة بدور القاسمي في عام 2012 على جائزة الإمارات للسيدات، كما فازت بجائزة المجلس الثقافي البريطاني لرواد الأعمال الشباب الأكثر نجاحاً في مجال النشر في عام 2011.  

 

وفي أول إنجاز رائد لدار نشر إماراتية تحت إشراف الشيخة بدور القاسمي، فازت مجموعة "كلمات" على جوائز عالمية ومنها جائزة بولونيا لأفضل ناشر لكتب الأطفال للعام 2016 في آسيا، وجائزة معرض بولونيا الدولي لكتب الأطفال، فئة "الآفاق الجديدة"، عن كتاب "لسانك حصانك" 2016، وجائزة الشيخ زايد للكتاب عن فئة "النشر والتقنيات الثقافية" لعام 2017.

وبعيداً عن قطاع النشر، تتولى الشيخة بدور منصب رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، الهيئة الحكومية المسؤولة عن تطوير إمارة الشارقة وجذب الاستثمارات إليها.

وتحمل الشيخة بدور القاسمي شهادة البكالوريوس مع مرتبة الشرف من جامعة كامبريدج، وحصلت على درجة الماجستير في الأنثروبولوجيا الطبية من كلّية لندن الجامعية. 

الجائزة الثقافية الخاصة

الفنانة سميرة أحمد

ممثلة إماراتية مسرحية وتلفزيونية، تنتسب لمسرح دبي الشعبي، بدأت مسيرتها الفنية عام 1977، شاركت في أكثر من 20 عملا مسرحياً أهمها:

ولد فقر طايح في نعمة، قاضي موديل 80، ها الشكل يا زعفران، مقهى بو حمده، الأخر، حكاية لم تروِها شهرزاد، ليلة زفاف، القضية، وحش الليل، لحظات منسية وغيرها.

من الأوبريتات: درة المدائن، إخوان شما، جسر المحبة، كبيرة يا الإمارات.

ومن البرامج: همس الحرير، قره أعين.

شاركت أيضاً في العديد من المسلسلات التلفزيونية مثل: إليكم مع التحية، فايز التوش، تناتيف، أبي عفواً، أحلام السنين، بنت الشمار، عمى ألوان، حكم البشر، جمرة غضى، وغيرها.

ومن السهرات التلفزيونية: العنود، الاعتراف، جميلة.

من أعمالها السينمائية: فيلم (جنة عدن) إنتاج مشترك بين فرنسا والإمارات، الفيلم الإماراتي (عقاب).

شاركت في العديد من المسلسلات الإذاعية داخل الدولة أهمها: (عبار)، (الطيار)، (السيف والزهرة)، (السيد المحترم)، (كلمة حق)، (الناس معادن).

المشاركات المسرحية خارج الدولة: مهرجان قرطاج المسرحي (تونس)، مهرجان مجلس التعاون للشباب، مهرجان اللجنة الدائمة للفرق المسرحية الأهلية (الكويت)، مهرجان الإنتاج التلفزيوني الخليجي (البحرين)، مهرجان الشباب (سورية)، مهرجان القاهرة التجريبي.

حصلت على عدة جوائز مسرحية أهمها: جائزة أفضل ممثلة دور أول عن مسرحية (ليلة زفاف) في أيام الشارقة المسرحية، جائزة أفضل تمثيل نسائي للهواة في مهرجان قرطاج عن مسرحية - مقهى بوحمدة، حصلت على جائزة التكريم الخاصة للفنان المحلي من صاحب السمو الشيخ د. سلطان بن محمد القاسمي في أيام الشارقة المسرحية الدورة الحادية عشرة 2001م، جائزه أفضل تمثيل في مسرحية لحظات منسية في مهرجان الأردن، جائزه الإمارات التقديرية لعام 2007، جائزه سيدتي للتميز والابداع للمرأة الإماراتية (2016)، تكريم في مؤتمر المرآه العالمي. 

الأستاذ مسعود أمر الله

  • وُلد في الشارقة، الإمارات العربية المتحدة في عام 1967.
  • تخرّج في جامعة الإمارات تخصّص إعلام.
  • مؤسّس ومدير "مسابقة أفلام من الإمارات" المجمع الثقافي، أبوظبي.
  • شارك في تأسيس "مهرجان الخليج السينمائي" بدبي 2008.
  • يعمل حالياً مديراً فنياً لمهرجان دبي السينمائي الدولي. له كتابات عديدة في حقل الشعر والسينما، ونشر مقالاته ودراساته في العديد من الصحف والمجلات العربية.
  • أخرج مجموعة من الأفلام القصيرة والوثائقية، منها: "الرمرام -1994"، الغرفة القُزحية: مائة عام على السينما – 1996"، "الأفقية والزخرفة في عصر الباروك – 1999".
  • شارك في مهرجانات سينمائية دولية كثيرة، واختير عضواً في لجان تحكيم، منها: مهرجان سنغافورة السينمائي الدولي، سنغافورة 2007؛ بينالي السينما العربية، باريس 2003؛ مهرجان إيكوفيلمز السينمائي الدولي، رودز، اليونان 2003؛ مهرجان بيروت السينمائي الدولي للأفلام الوثائقية "دوكيودايز"، بيروت 2003، وغيرها من المهرجانات الأخرى.
  • أصدر ديواناً شعرياً مشتركاً بعنوان "تراتيل النوارس". 

الأستاذ محمد عبد المقصود

- كاتب صحافي مصري، تخرج في كلية الآداب، جامعة القاهرة، العام 1994، وعمل في الصحافة الإماراتية على مدار 22 عاماً متصلة، التحق بجريدة "البيان "منذ العام 1996، وحتى 2005، قبل أن يُسهم في تأسيس جريدة "الإمارات اليوم"، ضمن الكادر التأسيسي الأول لها في سنة 2005.

- حافظ في أدائه الإعلامي على شمولية الشأن الثقافي، لتستوعب مواده المنشورة بشكل شبه يومي، فنوناً أدبية وأدائية وبصرية، بالإضافة إلى اهتمام خاص ودوري، بالموروث الثقافي واللا مادي، وأنشطته المختلفة داخل الدولة.

- حصد العديد من الجوائز الصحافية المتخصصة، منها، جائزة تريم عمران، فئة أفضل تحقيق صحافي، العام 2014، وجوائز أفضل مقال، أفضل تحقيق، التميز الإعلامي، أفضل تغطية عربية، التي نظمتها جائزة الإعلام بالقرية العالمية سنوياً بين عامي 2012 و2017.

- منحته وزارة الثقافة وتنمية المجتمع جائزة أفضل منجز في الإعلام الإماراتي العام 2012، وجائزة أفضل تحقيق العام 2013، وجائزة التميز الإعلامي العام 2014، وجائزة أفضل تحقيق العام 2015، وجائزة أفضل تغطية صحافية في العام 2016.

- حصد درع جائزة الصحافة فئة أفضل مقال في جائزة الصحافة العربية لمهرجان دبي للتسوق العام 2011، وفئة أفضل تحقيق عربي العام 2012، وفئة أفضل تحقيق في الصحف المحلية العام 2013.

- حصل على تكريم خاص بجائزة التقدير من مؤسسة دبي للإعلام، في الاحتفال بمرور 10 سنوات على تأسيس جريدة "الإمارات اليوم"، العام 2015 .

- شارك بإلقاء ندوات مختلفة مرتبطة بدور الإعلام في الحياة الثقافية والاجتماعية تحت إشراف هيئة دبي للثقافة والفنون، دائرة الثقافة والإعلام بالشارقة، هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، وغيرها، وقدم ورشاً تدريبية مختلفة في مهارات الكتابة الصحافية.

القسم الثالث:

                                      المسابقات العامة

مسابقة البحوث

الدراسات الانسانية – المحور الثقافي

الباحث/ ياسر علي إبراهيم القرقاوي

عن بحثه: الإدارة الثقافية – المؤسسات.

 

الدراسات الانسانية – المحور الإداري

الباحثة/ بدرية علي حسن علي الحوسني

عن بحثها: نظرية التحفيز الوظيفي.

 

الدراسات الانسانية – المحور الإعلامي أو المعلوماتي

الباحث/ ناصر أحمد إبراهيم اليعقوبي الزعابي

عن بحثه: دور الإعلام المرئي (الرسوم المتحركة) وتأثيره على الثقافة الأمنية للأطفال.

 

الدراسات التطبيقية – المحور الزراعي أو الغذائي

الباحث/ د. عبد المجيد سيف محمد أمين الخاجة

عن بحثه: استخدام مستحلب الأسماك والبكتريا النافعة المنتجة لهرمونات النمو النباتية لزيادة نمو نباتات القرم في دولة الامارات.

  

مسابقة أفضل بحث عن الإمارات:

الدراسات الانسانية – المحور الثقافي

الباحث/ أحمد عادل زيدان فرج

عن بحثه: الدور الحضاري لدولة الإمارات العربية المتحدة في صون التراث الثقافي العربي والعالمي من أجل تنمية مستدامة.

 

الدراسات الانسانية – المحور الاجتماعي

الباحث/ أحمد محمد أحمد أبو زيد

عن بحثه: الشباب وقانون الخدمة الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة.. دراسة في الدوافع .. الاستجابات.. والتحديات المستقبلية.

 

الدراسات الانسانية – المحور الإداري

الباحثة/ ريم خميس عبد الفتاح حمدان

عن بحثها: دور تواجد المرأة في مجالس إدارة الشركات الإماراتية في تحسين أدائها .. دراسة تطبيقية للقترة 2013 – 2017.

 

الدراسات الانسانية – المحور المعلوماتي

الباحثان/ أ. د. جاسم محمد جرجيس

وياسر نبوي محمود

عن بحثهما: خدمات المعلومات في المكتبات الأكاديمية الإماراتية المقدمة من خلال مواقع التواصل الاجتماعي مع إشارة خاصة إلى الفيسبوك.

  

الدراسات التطبيقية – المحور الزراعي أو الغذائي

الباحث/  د. خالد عباس مسعد الطرابيلي

عن بحثه: طريقة مبتكرة جديدة لزيادة إنتاج الوقود الحيوي من نبات الساليكورنيا والمتواجد في دولة الإمارات العربية المتحدة باستخدام البكتيريا النافعة التي تعيش داخل جذور النباتات.

 

الدراسات التطبيقية – المحور البيئي

الباحث/  د. محمد جمال أبو المجد

عن بحثه: الابتكار البيئي في فنادق دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

                                                                                                                    الابتكار العلمي:

  • المركز الأول

جواهر خليل اشكناني

عن اختراعها/ النظام الذكي لإدارة المفاتيح

 

  • المركز الثاني

عبدالعزيز علي حسن الزيودي

عن اختراعه/ آلة تحاكي حركة اليدين

 

  • المركز الثالث مناصفة بين

- شما سلطان محمد العطار

عن اختراعها/ المصنع الآمن

- خالد يونس المرزوقي

عن اختراعه/ نظام المعلومات الصامتة

  

أفضل كتاب:   

1 -    أفضل كتاب يصدره أبناء الامارات عن دولة الامارات

         تطور الحركة الشعرية في الإمارات: جماعة الحيرة

        للدكتورة مريم عبدالله الهاشمي

 

2 -    أفضل كتاب لأحد أبناء الإمارات:

        على ضفاف نهر الغانج

        الدكتور عبدالله ناصر سلطان العامري

 

3 -    أفضل كتاب لغير الإماراتيين عن دولة الامارات:      

        روايات وذكريات من ماضي الإمارات

        حمدي نصر عباس عواد

  

الإبداع الأدبي والثقافي:

أفضل ديوان شعر:

مواثيق الوفاء

للشاعر راشد سعيد خلفان شرار

 

أفضل إبداع قصصي أو روائي:

 أسرار الجدة

 للكاتبة فتحية عبد العزيز النمر الزرعوني

 

أفضل نص مسرحي:

 ونين غبيشة

للكاتب مرعي محمد الحليان

       

أفضل كتاب طفل:

"رسالة من هارفورد" (رواية لليافعين)

للكاتبة مريم إبراهيم الزرعوني

 

أفضل برنامج إذاعي ثقافي أو اجتماعي محلي:

        برنامج: "السالفة وما فيها" (إذاعة نور دبي)

تقديم: أحمد محمد مطر الكتبي – سلامة محمد السويدي – محمد عمر البلوشي

  

أفضل برنامج تلفزيوني ثقافي أو اجتماعي محلي:

        برنامج: "اليربوب – الموارد" قناة بينونة

 

أفضل فيلم وثائقي محلي:

 "حياة زايد" قناة الظفرة

  

أفضل عمل فني:

الرسم:

  • المركز الأول: لوحة نور

د. كريمة محمد عبدالعزيز الشوملي

    

  • المركز الثاني: لوحة الطواشة

علي سعيد محمد آل ثاني الفلاسي      

 

  • ومنح جائزة تقديرية للوحة "ماضينا الحاضر"

لمريم راشد سلطان الكيتوب النعيمي

 

الخط العربي:

  • الخط الثلث:

حسين علي الهاشمي

 

  • الخط النستعليق:

رقية محمد علي إسماعيل

 

  • الخط الكوفي:

عمران علي عبدالله البلوشي

  

التصوير:

  • المركز الأول: صورة "طفلة من الماضي"

عائشة سعيد علي لحة الشحي

  • المركز الثاني: صورة "فرحة البحر"

مايسة عبيد سرور

 

النحت والخزف:

  • المركز الأول: منحوتة "من أفراحنا"

سالم أحمد صالح جوهر

  • المركز الثاني: منحوتة "زايد الخير"

أمل محمد راشد النقبي

  • المركز الثالث: منحوتة "فن تراثي"

شمسة جاسم محمد النقبي

 

الانفوجرافيك:

المركز الأول: عام زايد

  • محمد مراد إسماعيل صالح

 

الموسيقى:

  • عبدالله سالم النعيمي

 

مسابقات الشباب

أفضل بحث عن الإمارات:     

الدراسات التطبيقية - المحور الطبي أو الصحي

بحث (العلاقة بين استخدام الأجهزة الذكية وجودة النوم في الإمارات)

عبدالرحمن وليد عبدالله التميمي

 

أفضل عمل فني:

الرسم:

  • المركز الأول: لوحة السيف

بثينة سعيد محمد الموسى

 

  • المركز الثاني: لوحة المركب

موزة سعيد سالم السبوسي      

الخط العربي:

  • المركز الأول: آية قرآنية

عائشة محمد الحساني

 

التصوير:

  • المركز الأول: صورة "صقر"

أمل سالم سعيد بطي الكعبي

 

  • المركز الثاني: صورة "من البيئة المحلية"

أحمد سالم أحمد جوهر

 

  • المركز الثالث: صورة (اليوال)

روضة عبدالرحمن الغفلي

 

الانفوجرافيك:

  • المركز الأول: إحصائيات حوادث المرور

مريم محمد سعيد الخاطري

 

  • المركز الثاني: إكسبو

ريم صالح أحمد الشامسي

 

  • المركز الثالث: إنجازات الشيخ زايد

خلود عبدالله صالح الطنيجي

 

نشرتنا الإخبارية

اشترك في نشرة الندوة الإلكترونية لتصلك آخر الأخبار والفعاليات.

تواصل معنا

نرحب بتواصلكم على:
البريد الإلكتروني
عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.
الهاتف
00971-4-2017777
الفاكس
00971-4-2961212

youtube Twitter Facebook